• ×

06:26 مساءً , الأحد 23 ربيع الثاني 1443 / 28 نوفمبر 2021

التاريخ 08-07-1436 07:08 مساءً
تعليقات 0 إهداءات 0 زيارات 1251
إقرأ
القراءة الإدراكيه التي نستخدمها في الغالب، والتي تسعى لفهم ظاهر السطور فقط، هي بدورها أن تُغير من أفكارنا فينتج معها تغير أفعالنا؛ لذا لنحرص في كل يوم على مضغ حكمه ليتغذى عقلنا عليها فيزداد من نمو رجحانه.

لولا أهميتها ما نُزِل بأول من القرآن في قوله عز وجل: ﴿اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ﴾

من ثمارها أنها تنشر في مجتمعنا الرقي والثقافة والوعي والتحصين من الجهل والخرافة والضلالة.

وهي ليست محصوره على مجال معين بل تضُم عدة علوم منها: الشعر والنثر وعلم الاجتماع وغيرها، فاختر ما ترغب بهِ نفسك ولا تبخل عليها بالمعرفه واجعلها سخيه تنشر الفائدة.

وقفه:
القرآن أفضل كتاب فهو يُرقق القلب من قسوة المعصيه، ويغسل النفس من التعلق بالدنيا.

همسه:
قُلِ ماذا تقرأ .. ؟
أَقل لك من أنت .. !

بقلم امجاد العبدالله

Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.
التصميم بواسطة عبدالرحمن العثمان