زيارة اسرة العرافا لاسرة آل عبدالله في مدينة تمير - صحيفة أسرة آل محمد الإلكترونية - العرقاة

الإثنين 15 رمضان 1440 / 20 مايو 2019 الرئيسية خريطة الموقع هيئة التحرير حول الموقع إعلن معنا



للتواصل مع لجنة تحرير الصحيفة الإلكترونية


الأخبار الأخبار › زيارة اسرة العرافا لاسرة آل عبدالله في مدينة تمير
زيارة اسرة العرافا لاسرة آل عبدالله في مدينة تمير

image

تشرفت مدينة تمير بزيارة كريمة لاسرة عريقة وهي اسرة العريفي ( اهل مدينة مزعل بالقويعية ) من الاعيان و المسئولين والمشائخ الفضلاء وذلك تلبية لدعوة اخوانهم آل عبدالله فكان الموعد المبارك يوم الجمعة ظهرا َ الموافق
1438/5/13
حيث كان في استقبالهم بحي القارة اعيان اسرة آل عبدالله .. ومع وصول الوفد بدا الحفل الخطابي بافتتاحية
ترحيبية للاستاذ /عبدالعزيز العبدالله ثم ايات من الكتاب الحكيم للشاب/عمرالعبدالله
ثم كلمة ترحيبية للشيخ القاضي بمحكمة الدرعية/ عبدالالة عبدالله عثمان العبدالله
والتي رحب فيها بالضيوف
ثم قصيدة ترحيبية بالفصحى للشاعر / احمد ناصرالعبدالله
ثم معلقة شعرية للشاعر لبيد بن ربيعة يلقيها / عبدالله ابراهيم محمد العبدالله.
ثم خواطر للاديب الدكتور/ عبدالعزيزمحمد هديب العبدالله بعد ذلك مشاركات و قصائد شعرية وكلمات نثرية ..
شارك فيها اللواء الدكتور/ سعد العريفي بكلمة عبر فيها ببالغ الفرح والسرور
ثم مشاركة للشاعر/علي بن سعد آل عبدالله (من اهل الحلوة بحوطة تميم) ثم تناول الجميع طعام الغداء بعد ذلك توجهوا عبر الباص المعد. .. لزيارة قصر ال عبدالله الاثري حيث تم تناول القهوة والتجول في أرجاء القصروالتعرف على المتحف الاثري بعد ذلك توجه الجميع عبر الباص الى المنتزه البري في روضة البركة
وكانت الاجواء ربيعة ممطرة ورائحة النفل والورد تفوح في أرجاء الروضة .. تناول الجميع القهوة وفي أثنائها ألقيت القصائد الشعرية بعد ذلك توجه الجميع لتناول المعروض المعد والاكلات الشعبية
وفي الاخير تم توديع الضيوف
وصلى الله عل نبينا محمد ...


image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image


image


image

image

image


image

image

image

image

image

تعليقات : 0 | إهداء : 0 | زيارات : 1945 | أضيف في : 05-19-1438 02:48 | إرسال لصديق | طباعة | حفظ بإسم | حفظ PDF

تعليقات الفيس بوك



الحجم

تقييم
3.25/10 (3 صوت)

مشاركة